الادمان

ثلاثون خطأ يقع فيه الاباء عند التعامل مع ابنائهم المدمنينّ

هل انت والد و تشعر بالمعاناة بعد ان اكتشفت ان بانك او بنتك الصغير هو/هى مدمن للمخدرات و لا تعلم ما الذي عليك القيام به؟

“حتى هذا اليوم لا يغيب عن عقلى اليوم الذى اكتشفت فيه المخدرات بحقيبة ابنى ذات ال 18 من عمره”

يقول احد البناء عن تجربته عندما اكتشف انه ابنه الصغير يتعاطى المخدرات و كان يجهل تماما ما عليه فعله تجاه هذه المشكلة التى تهدد ابنه و مستقبله و العائله باكملها. 

فمرحلة التعافى بالنسبة لعائلة المدمن تعد الاصعب و الاكثر الما فى حياتهم فهم لا يملكون ادنى خبرة عن ما الذي يجب ان يفعلوه تجاه هذه الكارثه من وجهة نظرهم. فهذه التجربة الايمة اذا مرت على احد الوالدين تتركهم بتغيير كبير فى حياتهم و روحهم و تغير نظرتهم فى العديد من المشاكل و القضايا الاجتماعية و كيفية تعاملهم مع اى من المواقف التى يمكن ان تمر عليهم فى باقي حياتهم فهى تضفى بعض النقاء على احكامهم القادمة… فمن المعروف ان من يمر بمحنه كبيرة كتلك و قد استطاع ان يخرج منها فهو تحصل لديه نوع من الحكمة المكتسبة من هذا المعاناة.

ومع هذا العرض المبسط لما قد يمر به الاباء و الامهات اذا ما اكتشفوا ان احد ابنائهم من مدمنى المخدرات فان هناك العديد من الاخطاء التى يقعوا فيها عند التعامل مع المشكله لذا قررنا ان نعرض عليكم 30 خطا من الاخطاء التى يقوم بها الاباء اذا اكتشف ان ابنته او ابنه قد وقع فى براثن الادمان سواء كان للمخدرات او الكحوليات او اى نوع من انواع المخدرات المتعارف عليها بين الشباب فى هذه الاونة. 

فهذه قائمة بما ليس عليك ان تقوم به :

1- ان تقوم بالتعامل مع ادمان ابنك او بنتك المراهق على انه فعل مراهقه بداعى الفضول و انه سوف يتجاوز هذا الشعور عندما يكبر عدة سنوات 

2- ان تكون مشغول جدا و بعيدا عن حياة ابنك او بنتك سواء بالعمل الكثير او بالتمتع بالحياه بعيدا عن اسرتك، فانه من الواجب عليم ان تضع اطفالك كاولوية فى حياتك و تسعى الى حل مشاكلهم دائما و خصوصا اذا كانت مشكلة كبيرة كهذه و عدم الهروب منها.

3- اذا قمت بادخال ابنك / بنتك الى احد برامج التعافى من الادمان فان احيانا ما يطلب منك الحضور لبعض جلسات العلاج النفسي للمريض، عدم الذهاب الى هذه الاجتماعات و التخلى عن ابنك او بنتك يعد من اسوء الاخطاء التى يمكن ان تقع بها، فان هذا يرسخ شعور الخزى بتفكير طفلك فى اكثر الاوقات التى يحتاجك فيها

4- ان لا تاخذ حذرك و تترك بعض الادوية المخدرة فى المنزل فيستطيع ان يجدها بكل سهوله

5- ان تفقد الثقه فى نفسك كاب او ام فشل فى تربية ابنه او بنته بعد ان انضم الى الاف الشباب الذي يقدمون على هذه التجربة 

6- ان تقوم بتقضية كل وقتك في القلق على طفلك الذي يعانى من مشكلة المخدرات، وتتجاهل باقي اطفالك الذين يحاولون جعل خياراتهم جيدة على قدر المستطاع

7- الاستمرار فى اعطاء ابنك الاموال بدون وعى او تصرف مع علمك انه سوف يقوم بالذهاب لتعاطى المخدرات تعد من اكثر المشاكل التى لا يستطيع الامهات على وجه الخصوص التعامل معها عند شعورهم ان ابنها او ابنتها تعانى من الم شديد نتيجه لعدم التعاطى

8- ان تنسى ان تحتاج الى ان تتخذ مثالا جيدا لطفلك حتى تساعده على تخطى تلك المنحة بشكل اسرع، فالاباء بشكل اخص يعتبرون سند الطفل فى هذه الحالة

9- العيش فى حالة من نكران وجود مشكلة لايام و شهور و احيانا يتجاهلها الاباء و الامهات لسنين عدة لاحساسهم بعد قدرتهم على المواجهه

10- الاستمرار فى القلق على اشياء لا يمكنك التحكم بها و ظروف خارجه عن ارادتك و تترك المشكلة الحقيقة بدون السعى الى حلها

11- عدم القيام بالبحث عن كل الخيارات المتاحه فى كيفية التعامل مع المشكلة التى يواجهها ابنك او ابنتك قبل اتخاذ قرار المساعدة و شكل الدعم الذى سوف تقوم بتوفيره له او لها.

12- ان تقوم بعزل نفسك عن من تعرفهم و العالم باكمله فقط لانك تشعر بالخزى من الموقف الذى وضعه فيك طفلك من اسوء المشاعر التى يمكن ان تنقلها الى ابنك او بنتك المدمن و التى تؤدى الى تفاقم المشكلة بشكل اسوء

13- الصراخ فى وجه ابنك او بنتك و عدم التحكم فى مشاعرك تجاهم لا يساعدهم على تخطى المشكلة

14- السماح لابنك ان يعود الى نفس البيئية التى كان يعيش بها عندما اتجه الى الادمان على المخدرات بعد شهر واحد فقط من العلاج، فما يجب عليك فعله ان تجعله يكمل برنامج العلاج كاملا لترى نتائج فعاله على علاجه 

15- ان تعلم ان عليك وضع بعض القواعد الجديدة و لكن لا تقوم بمتابعة اذا ما كان يتبع تلك القواعد او لا

16- ان تسمح لابنك او بنتك ان يقوم بقيادة السيارة حتى مع علمك انه يمكن ان يكون تحت تاثير المخدرات فى الوقت الذي تسمح له بذلك

17- ان تقوم بارسال ابنك المراهق الى الجامعه على امل ان يتعافوا من خلال البدايات الجديدة و ان يتوقفوا عن ادمان المخدرات مع التعرف على اضخاص جديدة

18- ان تقوم دائما بالتغطيه عن ابنك او ابنتك اذا قاموا ببعض الاعمال الغير قانونية، فذلط يؤدى به الى التمادى فى فعلا الغلط وعدم تدارك الخطا

19- ان تسمح لقلق المشكلة و المعاناه التى تواجها الى الوقوف بينك و بين بقى افراد العائله و افراد اسرتك 

20- ان تقوم بتجاهل المسئولية التى تقع عليك فى تحمل الاخطاء التى يقوم لها ابنك او بنتك، و ان لا تقوم بتصويب نفسك ومراجعتها فى الاخطاء التى قمت بها وادت الى المشاكل التى وقع بها ابنك

21- عدم استيعاب بعض الاباء و الامهات ان معظم المشاحنات و الاختلافات التى اظطروا الى مواجهتها مع اطفالهم كان يمكن ان يتم حلها اذا قاموا بالتحدث مع ابنائهم بشكل ودى و ايجابى من دول الحاجه الى التحدث بصوت عالى او تجاهل المشكلة من الاساس

22- لاتقوم بالتشجيع المبالغ فى تصرفات ابنك او بنتك المدمنون على المخدرات حتى لو كانت افعال ايجابية فمراكز التفكير و القرارات لديهم غير متوازنهو يجب معرفة كيفية التعامل معهم

23- ان تقوم بمكافاة طفلك لا شعوريا عند تعاطيه للمخدرات فيجب عليك عند معرفتك بالمشكلة ان تتواصل مع احد الاطباء او الخبراء من اجل معرفة الطريقه الصحيحه التى يجب ان تتعامل بها مع ابنك او ابنتك

24- عدم السماح الى ابناء بتحمل كامل المسئولية عن افعالهم الذين يرون انهم ملامون عليها 

25- ان تتناسي تذكير ابنائط بالقيم التربوية دائما و الحب المتبادل فى الاسره قد اثبت الابجاث ان معظم حالات الادمان بين المؤاعقين و المراهقات كانت قائمة على التفكك الاسرى و عدم ابراز مشاعر الحب و الاحترام بين افراد الاسرة بكش مستمر

26- عدم وجود اى متابعه من الوالدين على الاصدقاء و عدم التعرف على هوايات الابناء حتى بعد اكتشاف مشكلة الادمان فان من المهم ان يتعلم الوالدين كيفية اعادة ثقة ابنهم او بنتهم المدمنين مرة اخرى عن طريق التعرف من جديد عن ما يميزه و يشجعه على الافعال الايجابية

27- عدم لاحظة التغيرات السلوكية التى تطرا على ابنائكم نتيجة لعدم تواجدكم او متابعتكم لابنائكم يعد من اخطر المشاكل فبعض الابناء يتجهوا الى الادمان او الاضرار بهم فقط من اجل ان يلاحظ ابائهم وجودهم و يبداوا فى جذب اهتمامهم و التواصل معهم 

28- من اكثر الاخطاء المتعارف عليها هى تبرير ادمان الابن او الابنه امامهم مما ينتج عندهم الشعور باللامبالاة اتجاه التضرفات الخاطئة التى يقومون بها من دون الشعور بخطورة مشكلة التعاطى

29- عدم الاقتناع ان التمادى فى مشكلة المخدرات من دون الوصول الى حل جذرى و التعافى قد يؤدى الى الموت 

30- التعامل مع باقى اولادك بشكل طبيعى و البدا بالتحدث معهم عن مشاكلهم و اخبارهم حتى لا ينجرف احد اخر و يحتذى باخيه او اخته اللذان سبقاهم الى براثن الادمان، فالحديث امر وقائى خير من العلاج بعد الوقوع به واذا ما اكتشفت الادمان تبادر بحجز مركز لعلاج الادمان للتعامل الصحيح مع الحالة .

Advertisements

2 thoughts on “ثلاثون خطأ يقع فيه الاباء عند التعامل مع ابنائهم المدمنينّ

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s