الادمان

دور مراكز العلاج من الادمان

ما هو دور مراكز العلاج من الادمان فى  مرحلة التعافي؟

المعالجين الطبيون من إدمان المخدرات و الكحوليات يساعدوك على فهم لماذا تبدأ أنت أو المقربين منك في تعاطي المخدرات أو الكحوليات فى الاساس فبدون معرفة العوامل التى ادت الى ذلك و  معالجة الأسباب الرئيسية التي أدت للإدمان من الأصل،فبلا شك  أنت مُعرض للإنتكاس مرة اخرى عندما تنتهي من البرنامج العلاجي.

و من خلال تركيز المعالجون على إستخدام طرق متعددة مثل العلاج السلوكي المعرفي، فالمعالجين لن يقوموا بالضرورة بالخوض في ماضيك (ذكريات الطفولة على سبيل المثال)، و سوف لن يركزوا على ما سبب إدمانك و إستمرارك حالياً.

المعالجون يمكن أن يساعدوك ما هو سبب إدمانك و إستمرارك فيه.

المعالجون يمكنهم أيضاً مساعدتك في المشاكل العاطفية المستمرة التي من الممكن أن تؤدي بك لتعاطي المخدرات و الكحوليات، مثل صدمة سابقة تعرضت لها، إستغلال للاخرين لك بشكل قام بايذائك بشكل نفسى أو حزن. الظروف الأسرية الغير صحية التى يتعرض لها الكثير من الاشخاصو التى يمكن علاجها أيضاً في برامج علاج الإدمان.

وكثير من الذين يتعاطوا المخدرات و الكحوليات يمكن أن يكون لديهم مشاكل عقلية صحية، مثل الإضطراب ثنائي القطب، الإكتئاب أو القلق. المعالج النفسي يمكن أن يساعدك في معرفة، و فهم و التعامل مع هذه المشاكل. في بعض الحالات، الطبيب قد يرشح أدوية معينة مفيدة ، مثل مضادات الإكتئاب، كجزء من العلاج.

عندما يتم وضع  برنامج علاجي لكل شخص على حده مع معالجة المشاكل الإجتماعية، النفسية و الطبية، النتيجة يمكن أن تكون تعافي دائم و حياة مُنتجة خالية من تعاطي المخدرات.

كيف يعمل البرنامج العلاجي ؟

كثير من الناس جربوا العلاج لأول مرة أثناء علاجهم من إدمان المخدرات أو الكحوليات. بعض الناس قد حاولوا العلاج أثناء فترة إدمانهم و وجدوا أن فوائد العلاج قليلة لعدد من الأسباب:

  • أنه من الصعب الإستفادة من العلاج عندما تكون تحت تأثير المخدرات.
  • كثير من الناس يكذبوا على معالجهم عن تعاطي المخدرات أو الكحوليات.
  • المعالج الجيد قد لا يفيدك أثناء فترة تعاطيك للمخدرات.
  • أثناء و بعد العلاج، العملية العلاجية يمكن أن تبدأ بغياب التشوهات التى نتجت عن تعاطي المخدرات.

الجلسة الاساسية

الجلسات الاساسية وتعتبر المدة المثالية للجلسات التى تستمر لمدة 50 دقيقة و عادةً تبدأ بتحديد المشاكل التى تريد علاجها و الأهداف التى من الممكن أن تكون لديك، و كذلك الطرق و التدخلات التى قد تساعد هذه العملية.  يمكنك ذلك من  أن تضع خطة العلاج الرئيسية و تقرر عدد الجلسات التى تحتاجها.و هذا النظام يمكن مراجعته مرة اخرى بعد بدأ العلاج.

هذه الجلسات عادةً تحدث في عيادة متخصصة تحت اشراف طبى كامل من متخصصون نفسيون. ما تقوله في الجلسات العلاجية سري، و لك الحق أن تشعر بالآمان مع معالجك التى سوف تقضي معه فترة العلاج.

أنواع العلاج من الادمان

العلاج الجماعي – يكون العلاج بالعيادات الخارجية، الإقامة العلاجية و العيادات الخارجية.

حجم المجموعة يختلف، و لكن عادةً تكون صغيرة من 8 إلي 12 فرد تقريباً. و يجب أن يكون هناك معالج مؤهل، ميعاد محدد للتجمع و تقييم قبل بدأ الجلسة الجماعية.

العلاج السلوكي المعرفي – في بعض الأحيان تكون في الجلسات الجماعية و عادةً ما تقدم في الجلسات الفردية. العلاج السلوكي المعرفي يركز على مشاعر الشخص، سلوكياته و أفكاره. المعالج سوف يساعد على تحديد معتقدات عن نفسك و عن العالم و التي من الممكن أن تكون غير صحية و تساعد لتحدي هذه المعتقدات.

المقابلات التشجيعية – تركز على تغيير السلوكيات التى تمنعك من الوصول لأهدافك. العلاقة العلاجية تعتبر مشاركة بينك و بين معالجك، الذي قد يكون متُجه في طريقه مع أن يكون داعم لك و يساعد في معرفة أهدافك و رغبتك في التغير.

العلاج العائلي – وجود خدمات للعائلة كلها يمكن أن يزيد من فرص التعافي. بينما علاج الإدمان يركز على تعاطي المدمن، العلاج العائلي يعالج مشاكل العلاقات و يزيد من فاعلية العلاج.

العلاج السلوكي الجدلي – تم إختراعه بواسطة د. مارشا لينيهان و يمكن إعتباره شكل معُدل من العلاج السلوكي المعرفي.

العلاج السلوكي الجدلي يؤكد على مبدأ صحة و إستخدام مهارات العقل الصحيح، حيث يعمل المعالج و المريض على تقبل الأفكار، المشاعر و السلوكيات الغير مريحة بدلاً من مكافحتهم.  .

العلاج بالموسيقى أو الفن – هذه علاجات مكملة التى تقدم مخارج مبتكرة و عادةً تتحد مع العلاجات الأخرى.

اليوجا العلاجية و التأمل الذهني – اليوجاو التأمل تزيد التركيز و الثقة في علاج تعاطي المخدرات. الكثير من المراكز العلاجية تقدم واحدة منهم أو كلاهما كجزء من العلاج. وجود معلم يفهم علاج الإدمان شيء مفيد.

نموذج المصفوفة – هذا العلاج السلوكي يكون مفيد في علاج إدمان المخدرات و خصوصاً الإدمان النشط، الذي يكون عادةً من الصعب علاجه. نموذج المصفوفة يستخدم عناصر العلاجات المُثبتة الأخرى و التي تتضمن العلاج العائلي  الفردي، العلاج  السلوكي المعرفي، منع الإنتكاس، مهارات الحياة، إختبار المخدرات و 12 خطوة للدعم.

متى يكون علاج إدمان المخدرات ضروري؟

إعترافك أو اعتراف شخص مقرب منك باحتياجه  لعلاج الادمان على المخدرات قد يكون صعب.

كثير من الناس يعانون من إدمان الكحوليات أو المخدرات يفكروا عادةً أنهم يستطيعوا التغلب على إدمانهم وحدهم. في الواقع، إدمان المخدرات قد يكون جداً. حتى إذا كنت أنت أو المقرب منك لديه رغبة قوية للتوقف، و التعافي النهائي من إدمان المخدرات أو الكحوليات فإنه يحتاج لمساعدة متخصص.

حتى أكثر الشخصيات قوة قد يجد أنه من الصعب قهر الإدمان بدون مساعدة برنامج علاج للتعافي. هذا لأن المخدرات و الكحوليات تغير أسلوب وظائف المخ. المواد الكيميائية الموجودة بالمخدرات و الكحوليات تخلق تغييرات في المخ التي تجعل إدمان المخدرات في مرحلة قهرية.

نتيجة للتقدمات العلمية، أخصائيين التعافي من المخدرات و الكحوليات يفهموا الآن أكثر عن كيف تؤثر المواد المخدرة في المخ. هذا الإدراك جعل من الممكن علاج إدمان المخدرات و الكحوليات بشكل ناجح، و يكون المدمنين قادرين على قيادة حياتهم النشطة مرة أخرى.

علامات الإدمان

علامات الإدمان قد تتضمن:

  • تغيرات في المزاج
  • عيون زجاجية
  • الإنسحاب الإجتماعي
  • التغيرات السلوكية
  • التهيج
  • سيلان الأنف
  • الميل إلي اللامبالاة
  • التغير في أساليب النوم

إذا لاحظت أي من هذه الأعراض على نفسك، أو فرد من العائلة أو صديق، من الممكن أن يكون هذا وقت البحث عن معالج متخصص للإدمان. الحصول على مساعدة متخصصة أساسي للتعافي من تعاطي المخدرات و الكحوليات.

كيف تعمل برامج التعافي

أولاً، عليك أن تدخل مرحلة الإستيعاب. سوف تقوم بملء نماذج و تقدم المعلومات لطاقم التقييم النفسى الموجود بمركز العلاج الذي اختارته، حتى يستطيعوا تصميم برنامج داعم للتعافي من الإدمان الذي يناسب إحتياجاتك.

بعد ذلك، سوف تبدأ إزالة السموم من الجسم، إذا كان ضرورياً. المدة المطلوبة لإزالة السموم سوف تختلف على حسب عدد من العوامل، منها خطورة إدمانك. الهدف من إزالة السموم هو التخلص من المخدرات أو الكحول من جسمك. طاقم مجهز طبياً بالكامل سوف يراقب ليتأكد من سلامتك. فقط عندما يتم تطهير جسمك من هذه السموم سوف تكون جاهز للمرحلة القادمة من علاج الادمان.

مجرد ما تُنهي البرنامج أو الشخص المقرب لك، يمكنك أن تكمل جلسات العلاج بالعيادات الخارجية. هذا يساعد على تقليل فرص الإنتكاس. في الحقيقة، هناك دراسة قام بها المعهد القومي لإدمان المخدرات وجد أن مثل هذه البرامج يمكن أن تزيد فرص الإمتناع عن تعاطي المخدرات أو الكحوليات.

إبدأ طريق الحياة المتزنة اليوم

آثار تعاطي المخدرات و الكحوليات في حياتك و حياة عائلتك و أصدقائك قد تكون خطيرة. من الممكن مقاومة هذه الآثار القوية ببرنامج علاجي شامل لعلاج الادمان.

 

اقرا ايضا حول

اسرع طرق لعلاج ادمان الترامادول

Advertisements

21 thoughts on “دور مراكز العلاج من الادمان

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s